#أمجد_لويس يكتب: لقيتها ماشية فى الشارع

كتب بواسطة: أمجد لويس في . القسم منوعات

 

لقيتها ماشية ف الشـارع
حفيانة وشعرها ناكشاه
وكان ف إيديها فعل مضارع
ماسكاه من رِجله وساحلاه

ولامّة شوية نَحْو ف كيس
ورايحابهم دُغْري ع النيل
وتقول مسكينة وحظّي تعيس
لقد مَرْمَطنى "هازا" الجيل

بَهْدَلّي جُمَلي وعباراتي
هزّأني فُصحَى وعامّية
ضَيَّعلي حروفي وكَلِماتي
وكَتبني بحروف لاتينية


وإتشرَّد على إيده المعنى
والمنطق بَقَى طفل شوارع
لو تقروا "الفيس" اللى بيجمعنا
هاتشوفوا الخيبة ع الواقع

هتلاقوا حروف الجر إتشلِّت
وقواعدي سَابِت مفاصلها
والتاء المربوطة إتحلّت
ودا غيرالهمزة ومشاكلها

والصاد والسين والذال والزين
دول نفس الحرف وكلُّه يسدّ
والكلمة ماتفهم جاية منين
بسّ أغرب حاجة بيفهموا بعض

ولايُمكن يفْرِق ويّاهُم
فتحـة وضمّة ومعرفشيه
كله تمام ومحدش فاهم
تعبك ع الفاضي يا"سيبويه"

بالذمَّة لتلحقني يا"شوقى"
إنصفني يا "حافظ" يا "محفوظ"
حد يجيبلي وَضْعي وحقّي
قبل ما اطَقّ واموت م الغيظ

بقيت ف بلادي عربي مكسَّر
والأجنبي بَقَى شئ وبتاعة
أنا قربت يجيني السُكَّر
أو أرمي نفسي ف بلّاعة

ياهَلَمْلِم شُنَطي وأشيائي
وأهاجر دولة أوروبية
يمكِن من وسطيهم ألاقي
ناس تعرفني ترحَّب بيّا

ولغات العالم قدامكم
إختاري يابنت ونَقّي ياواد
ولمّا الفُرقة تعشِّش بينكم
تعرفوا قيمة لغــــــــــة الضاد

أمجد لويس