#اشتملى_شكرا 2016

كتب بواسطة: فادى رمزى في . القسم منوعات

 العام قبل الماضى أطلقت أنا العبد الفقير مبادرة اشتملى شكرا، والتى طلبت فيها من المصرين المسيحيين ان يطلقوا السباب، حين يستدعى الأمر، بديلا عن اخوانهم المصريين المسلمين الصائمين، على اعتبار اننا حناجر مختلفة ولكن السباب بسبب تدنى الأوضاع بالتأكيد للجميع، فالسباب لا نعيش فيه ولكنه يعيش فينا كمصريين، فيما يبدو، إلى يوم الدين ..

ذلك ما جبلنا عليه من ساعة ما ابتلت مصرنا الحبيبة بالنظم التى لم تدرك بعد انها ليست مملوكة لهم بل لمواطنيها، وبها كل الخير الذى يجب ان يعم علينا جميعنا وليس فقط للقلة المختارة. وان الفساد يجب بتره وليس الطبطبه عليه ولا المهادنة او المصالحة معه ... وأن ادارة الدولة لها اهل العلم والخبرة، فالنيات الطيبة والزيارات المفاجئة تندرج تحت بند لعب العيال الهواة اللى فاكرينها فرن بلدى مش دولة.

خدمة #اشتملى_شكرا تعتمد على تنظيم صفوف شباب المصريين المسيحيين خلال شهر رمضان، وبالتحديد من الفجر للمغرب، للانابة عن اخوانهم المصريين المسلمين فى التعبير "سبابيا" عن الاحداث المؤسفة الجارية وتداعياتها، وذلك حرصا على صيام اخوتهم المسلمين الذين يتم استفزازهم مع كل طلعة مانشيت صحيفة صباحية تحمل تصريخات حكومية أو ممارسات ارهابية.

وبالطبع سيستلم المهمة منهم اخواتهم السبابين المسلمين بعد المغرب، ولكن هذا لا يعنى انهم معفيين من اى عمل خلال نهار رمضان ... فالقائمين على  وردية الصباح لن يستطيعوا تغطية كل القرارات والتصريحات، لذلك علي المسلمين ارسال اى لينكات مطلوب التعامل معها صباحا، حتى لا تفقد طزاجتها، واتباع اللينك باى من: #اشتملى_شكرا او ... منعا لوقوع أى وزر ... يمكن استخدام كلمة سر مثل: كهربا، مواصلات، او فى الحالات العاجلة #اغضب_يا جرجس ... حتى ينطلق السباب فى المواضع المعنية بأقصى قدر من الدقة.

بالطبع تقبل خدمة #اشتملى_شكرا متطوعات من المصريات المسلمات فى ايام يحددونها خلال الشهر الكريم والذى يتعذر خلال تلك الأيام،بيولوجيا، صيامهن ... وبالطبع ستسمح حالتهن النفسية فى الايام الاولى باطلاق سبابا حادا تنفيسا عن سخطهن على طبيعتهن الانثوية، فى سياق اعتراض انشراحى الطابع على الامور "السياسو ثوري استقرارى" الدائرة.

على الراغبين فى الانضمام من المسيحيين والمسلمين المكبرين والمسلمات عمل لايكات وشير وكومنتات هنا حتى يتم تسجيل اسماءهم فى تلك الخدمة الوليدة، والتى تهدف اساسا الى توجيه السنة السباب للفاسدين واولاد العبيطة ... من الساسة او اى من الاعلاميين الذين يريدون استعباطنا والغلوشة على حقيقة امورنا، وذلك بعد ان اعيتنا الحيلة وصار النقد السلمي وحده مش كفاية.

ملحوظة: خدمة #اشتملى_شكرا تقدم برعاية مؤسسة "انا مصرى فى كلامى (أمك)" المناهضة للتمييز السبابى بين عنصرى الأمة.

فادى رمزى