#غادة_بدر تكتب: خالد .. قلب لم يكتمل (8)

كتب بواسطة: غادة بدر في . القسم ادب

وهكذا صفق أيهاب الباب في وجهي فلم يكن لدي حل آخر سوى الذهاب بمفردي فذهبت أجرجر أذيال الخيبة، وأنتقيت ملابسي بعناية متعمدة أن البس أبسط الملابس ولا أبالغ في التزين، فقد كنت أريد أن أبدو على طبيعتي. لقد اخترت أن أذهب إلى خالد بـ "ندا" التي أحب أن أكون.

#سها_المنياوى تكتب: #حبة_تراب – الرحلة العشرون

كتب بواسطة: سها المنياوي في . القسم ادب

(ننشر فى حلقات أسبوعية فصول كتاب "حبة تراب"، للكاتبة المبدعة سها المنياوى، والذى نشرته عام 2010 .. هو كتاب تنبا بالثورة .. قرأها قبل ان تكتب اول سطورها ... الكاتبة حللت الواقع ومدته على استقامته، فرأت المستقبل بمنتهى الوضوح، فكتبته على لسان حبة تراب ... حبة نظنها صغيرة وغير مؤثرة ولكنها فى كل مكان وزمان متواجدة ... وفى الكتاب قصة حياتها ... والتى صادف وان تكون قصة حياة بلد بأكملها تريد القيام من عثرتها)

#غادة_بدر تكتب: خالد .. قلب لم يكتمل (7)

كتب بواسطة: غادة بدر في . القسم ادب

علمتني أمي الريفية، التي أذوب بها عشقآ، أن كل يوم جديد يحمل معه أمل جديد ... وفي بداية زواجي ظللت لعام كامل أردد مقولتها وأنتظر هذا الأمل أن يطرق باب منزلنا، حتى تملكني اليأس وعشت حياتي بلا أمل ... وها قد عاد خالد يعلمني بأنه لا يأس مع الحياة ولا حياة مع اليأس ..

#غادة_بدر تكتب: خالد .. قلب لم يكتمل (6)

كتب بواسطة: غادة بدر في . القسم ادب

لم اري أحدآ في المشفى يضاهي مدير قسمنا في غلاظة القلب، بالإضافة لهذا فهو يتمتع أيضا بالنرجسية ... وحتي يتمكن من ممارسة نرجسيته علينا على أكمل وجهه قرر أن يعقد لنا أجتماعآ أسبوعيآ يحضره كل الاطباء العاملين بالقسم ... لم يكن مديرنا يعلم أنه بذلك قد منحني أكبر مكافأة.

#سها_المنياوى تكتب: #حبة_تراب – الرحلة التاسعة عشر

كتب بواسطة: سها المنياوي في . القسم ادب

(ننشر فى حلقات أسبوعية فصول كتاب "حبة تراب"، للكاتبة المبدعة سها المنياوى، والذى نشرته عام 2010 .. هو كتاب تنبا بالثورة .. قرأها قبل ان تكتب اول سطورها ... الكاتبة حللت الواقع ومدته على استقامته، فرأت المستقبل بمنتهى الوضوح، فكتبته على لسان حبة تراب ... حبة نظنها صغيرة وغير مؤثرة ولكنها فى كل مكان وزمان متواجدة ... وفى الكتاب قصة حياتها ... والتى صادف وان تكون قصة حياة بلد بأكملها تريد القيام من عثرتها)

#غادة_بدر تكتب: خالد .. قلب لم يكتمل (5)

كتب بواسطة: غادة بدر في . القسم ادب

عشقت ندا أمآ اعطتها الحياة والحنان والآمان ... فقررت لأجلها هي فقط ان تكون طبيبة، فقد تمنت في أحلامها أن تعود أمها للحياة، لتنقذ قلبها العليل. ولكن لأن ندا غير قادرة على العودة بعقارب الساعة الي الوراء، فعلى أقل تقدير ستكون سببآ في إنقاذ حياة أخرين، بينهم وبين الموت خطوات.

#غادة_بدر تكتب: خالد .. قلب لم يكتمل (4)

كتب بواسطة: غادة بدر في . القسم ادب

لم تكن ندا بنتآ عادية، فمنذ أول يوم وضعت بينها وبين الزملاء الكثير من الحدود، حاولت في البداية إزالة هذه الأسوار فقد أحسست بألفة غريبة تجاهها، ولكن كان تحفظها الدائم ورفضها المشاركه في أحاديث جانبية عن حياتها الشخصية، يجعل أحترامي لها يزداد يومآ بعد يوم