صفات المدير الناجح

كتب بواسطة: insight في . القسم اخبار المجتمع المدنى

 

 

أهم شيء في نجاح اي إدارة هي ان يرغب الآخرين باتباعك. المدير الناجح ضرورة لأي مشروع ناجح ولذلك هناك صفات للمدير الناجح عليك العمل بها كي تصبح مديراً ناجحاً.

قد تلتقي بمدير ناجح ليس جميلاً أو وسيماً، ولكن لا يُمكن أن تلتقي بمدير ناجح ذو شخصية ضعيفة أو غير مبتكرة، لان المدير الناجح هو الذي يستطيع الارتقاء بالعمل الموكل إليه بمساعدة مرؤوسيه، دون حدوث أي مشكلات، ودون أي انحياز لأي فرد من المرؤوسين، ولن يستطيع المدير أن يكون ناجحاً إلا إذا تحلّى ببعض الصفات الهامة.

1- الصبر 

الصبر من أهم الصفات التي يجب أن يتحلّى بها المدير حتى يستطيع تحمّل جميع المواقف التي قد تصادفه أثناء العمل، مثل عدم إنجاز مرؤوسيه للمهام في الوقت المحدد أو على الوجه الأفضل، كما يجب عليه الصبر عند حدوث المشاحنات والمشكلات بين الزملاء، وإلّا اضطر إلى الوقوف دائماً بوجه مساعديه وهذا لن يؤدي إلا إلى تعطيل العمل وعدم انجازه.

2- التواجد دائماً في قلب الحدث

لكي يكون المدير ناجحاً لا بدّ من تواجده في موقع الحدث دائماً للنظر في الأمور بواقعية، لإصدار الحُكم الصحيح والقرار المناسب، دون الانتظار إلى معرفة التقارير من الغير أو الاقتصار على الآراء الشخصية للآخرين، فقد تكون الآراء متحيزة لشخصٍ أو رأيٍ دون غيره.

3- الحكمة

الإدارة الناجحة لأي عمل أو مؤسسة تحتاج إلى الحكمة، لأننا نتعامل مع بشر وليس آلات ينفذون فقط ما نأمرهم به، لذا وجب على المدير ليكون ناجحاً أن يكون حكيماً، والحكمة معناها أن يختار أسلوب وطريقة للتعامل مع كل موقف، فصفات الغضب والشدة والحزم لها أوقات، وكذلك التسامح واللين والرحمة لها أوقاتها، فعلى المدير أن يكون قريباً من مرؤوسيه جيداً في معاملتهم حتى يستطيع أن يقنعم بكل ما هو مطلوب وفي صالح العمل.

4- التكليف باليسير

قد يقوم المدير ببعض أعمال الإدارة بعد عودته إلى المنزل، وقد يقضي أوقاتاً إضافية في المؤسسة من أجل استكمال بعض الأعمال الهامة، ولكن عليه ألاّ يطلب من الموظفين القيام بالمثل أو إجبارهم على ذلك، حتّى لا يشعروا يثقل العمل على كاهلهم، ولكن المدير الناجح يهتم أكثر بالإخلاص في العمل الأساسي أكثر من تكليفهم بعملٍ آخر قد يؤدونه بدون تركيز بسبب التعب الشديد.

5- العلاقات الطيبة

لن يصبح المدير ناجحاً أبداً إلّا إذا حظي بعلاقات طيبة مع مَن حوله من الموظفين والمساعدين وحتى أقل العمال درجة، لأن العلاقات الطيبة تُضفي جوّا من البهجة والسرور على العمل، كما أن الجميع يحرص على إنهاء العمل بأفضل طريقة ممكنة دون أن يتوانى أحدهم عن بذل الجهد والوقت في القيام به، ولن تنشأ العلاقات الطيبة بين المدير والمرؤوسين إلاَ عندما بعاملهم كأفراد وليس مجرد آلات عليهم تنفيذ الأوامر فقط دون أي تساؤل أو استفسار، ولكن عليه أن يشاركهم في جميع الأمور ليعم عليهم جو من الألفة والمحبة اللازمة من أجل الارتقاء بالعمل.

6- الاهتمام بالرأي لا الشخص

يجب على المدير النظر إلى الرأي متجرداً من صاحبه دون أي تحيز للشخص له أو ضده، فقد يرفض أحد المدراء رأياً لمجرد أنّه على خلاف مع صاحبِه، وكذلك قد يقبل رأياً آخر بسبب محبته لصاحب الرأي، وهذه قرارات خاطئة لا تتفق مع مصلحة العمل، لذا على المدير الناجح دراسة الآراء بعيداً عن أصحابها والنظر إليها من ناحية مصلحة العمل العليا فقط.

تابعونا من خلال:

Linkedin

Facebook

 لمتابعة مقالاتنا السابقة اضغط هنا